شتان!

368 Views

مشاركة من الصديق صدقي أبو ضهير.

#SMBUS
شتان بين الصورتين وبينهما رابط واحد هي الجفتلك ما بين صلابة المكان وتعاقب فترات الاحتلال فيه، حيث شيد السجن في زمن الحكم العثماني واستخدمه الاحتلال البريطاني كسجن وموقع اداري عسكري كما استخدم بفترة الادارة الاردنية على فلسطين بعد فترة الاحتلال البريطاني، حتى قدوم الاحتلال الاسرائيلي وفرض السيطرة على المنطقة، وتقع قرية الجفتلك ضمن الاراضي المسيطر عليها اسرائيليا “c” وبين منظر يسحر الالباب بالطبيعة هكذا رأيت الجفتلك وتعني بالتركية المزرعة، ودعنا الجفتلك تشكو همومها الى خالقها وفينا شوق وحنين لاهلها وارضها الخيرة، سرقنا في #باص_السوشال_ميديا لحظات دافئة من وجوه اطفالها السمراء من ترابها، يلوحون بأكفهم الصغيرة رغم المسافة الطويلة التي تركناها خلفنا بعدما غابت الشمس وسترت جمالها .
انصحكم بزيارة الجفتلك بدون حفلة شواء بدون ارجيلة تعدل المزاج وان اردتم مساعدتها استثمروا فيها لتكتبوا تاريخا افضل لها.

 

 

 

 

No comments

An independent Palestinian organization working towards creating innovative and safe spaces, where Palestinian youth and adult are inspired to take action for creating positive change and confront negativity.

Mailing form





Our Contacts

Palestine, Ramallah, alkuleyya alahleyya st.

+972-599-370-687

info@taghyeer.ps